موقع فدرالية جمعيات أولياء التلاميذ

موقع يهتم بانشغالات أولياء التلاميذ

اهلا وسهلا بضيوفنا الكرام فليكن شعارنا جميعا : فلنتجند من أجل منظومة تربوية أصيلة وعصرية ندعو الجميع لاثراء منتدانا بالمواضيع البناءة و الاقتراحات الهادفة بعض المقتفات من القانون التوجيهي الخاص بالتربية وهي:المادة 94: يقوم الأولياء في إطار التكامل بين الأسرة والمدرسة بمتابعة تمدرس أبنائهم والمواظبة عليه المادة 95: يجب على المؤسسة اطلاع الأولياء قصد تمكينهم من أداء الدور المطلوب منهم خاصة على ما يلي : - جدول التوقيت المقرر للتلاميذ والتغييرات التي قد تدخل عليه. - التغيبات والتأخرات والسلوكات التي تسجل عليهم - النتائج المدرسية التي يتحصلون عليها خلال عمليات التقييم التي تجرى عليهم. - برمجة النشاطات الثقافية والرياضية والترفيهية التي تنظم في فائدتهم. المادة 96: تنظم المؤسسة لقاءات دورية بين الأولياء والمعلمين والأساتذة هدفها إقامة حوار مباشر بين المدرسة والأسرة, وتلتزم الأطراف المذكورة بالمشاركة فيها بما يخدم مصلحة التلاميذ ويرفع المردود المدرسي. المادة 98: تبادر إدارة المؤسسة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل إنشاء جمعية أولياء التلاميذ باعتبارها الإطار المفضل للربط بين الأسرة والمدرسة وتدعيم العلاقة بينهما. المادة 99: تساهم جمعية أولياء التلاميذ في إطار الأحكام القانونية والتعليمية السارية في تقديم الدعم المعنوي والمادي للمؤسسة. المادة 101: تشارك جمعية أولياء التلاميذ في المساعدة المعنوية للمؤسسة على معالجة المعضلات وتذليل الصعوبات التي قد تحول دون مزاولة التلاميذ لأنشطتهم المدرسية بصفة طبيعية

"سبر آراء" وسط الأساتذة والمعلمين لتقييم 10 سنوات من الإصلاحات(نقلا عن الشروق اليومي)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

شرعت، النقابة الوطنية لعمال التربية في توزيع الاستمارة الخاصة بالتقويم المرحلي للتعليم الإلزامي على المؤسسات التربوية الموزعة عبر الوطن، مع التأكد من ملء جميع البيانات، بحيث تحرص النقابة على ضرورة منح الحرية التامة للمعلمين، الأساتذة، المديرين والمفتشين بالإجابة على الاستمارة التي سترفع نتائجها إلى رئاسة الجمهورية ووزارة التربية يوم 25 مارس المقبل.
وأوضح، الأمين الوطني المكلف بالتنظيم بالنقابة الوطنية لعمال التربية والتكوين، قويدر يحياوي، في تصريح لـ"الشروق"، أنه قد تم إعداد "استقصاء ميداني"، للتقويم المرحلي للتعليم الإلزامي (ابتدائي ومتوسط)، وذلك في شكل "استمارة"، تضم العديد من التساؤلات التي تتمحور حول 4 عناصر أساسية وهي تنمية تكوين المكونين، تحسين ظروف التمدرس، والرغبة في مواكبة التطور التكنولوجي والعلمي، المرفقة بعدة أجوبة اختيارية.
وتطرق مسؤول التنظيم بالنقابة إلى التساؤلات التي تضمنتها الاستمارة، وعلى سبيل المثال المواقيت الدراسية على مدار العشرية قد عرفت عدم استقرار، وشهدت تغييرات فما الدافع إلى ذلك، هل الأمر يتعلق بتخفيف البرامج، عدم تحقيق الأهداف، عدم انسجامها مع المحتويات، مجرد قرار سياسي، أم تغيير من أجل التغيير، بالإضافة إلى طرح التساؤل المتعلق بتشخيص الوضعية التربوية، أي تحديد نقاط ضعف وقوة المنظومة التربوية، من خلال طرح 9 أجوبة، وهي كثافة البرامج، عدم وظيفية الهياكل، عدم تحسين المحتويات، الاكتظاظ، فشل الدراسات الاستشرافية، عدم تناسب وتناسق الأهداف مع متطلبات المرحلة، نقص التأطير، ضعف التسيير الإداري، أو عدم مواكبة التطور التكنولوجي والعلمي.
كما تطرقت الاستمارة إلى نقاط القوة المتوفرة التي تدفع لتحسين المنظومة التربوية، واقترحت عدة أجوبة كتوفر الإرادة السياسية، توفر الإمكانيات المادية، إمكانية تجنيد الكفاءات، منتوج تكوين متنوع، إمكانية الاستفادة من التجارب الناجحة محليا وخارجيا. وأكد محدثنا أنه تم تحديد الفترة الممتدة من الفاتح مارس إلى غاية 10 من نفس الشهر، لتجميع وتلخيص الاستشارة على شكل جداول إحصائية تلخص من خلالها نتائج الاستشارة وإعداد التقرير النهائي للتقويم المرحلي للتعليم الإلزامي .

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى