موقع فدرالية جمعيات أولياء التلاميذ

موقع يهتم بانشغالات أولياء التلاميذ

اهلا وسهلا بضيوفنا الكرام فليكن شعارنا جميعا : فلنتجند من أجل منظومة تربوية أصيلة وعصرية ندعو الجميع لاثراء منتدانا بالمواضيع البناءة و الاقتراحات الهادفة بعض المقتفات من القانون التوجيهي الخاص بالتربية وهي:المادة 94: يقوم الأولياء في إطار التكامل بين الأسرة والمدرسة بمتابعة تمدرس أبنائهم والمواظبة عليه المادة 95: يجب على المؤسسة اطلاع الأولياء قصد تمكينهم من أداء الدور المطلوب منهم خاصة على ما يلي : - جدول التوقيت المقرر للتلاميذ والتغييرات التي قد تدخل عليه. - التغيبات والتأخرات والسلوكات التي تسجل عليهم - النتائج المدرسية التي يتحصلون عليها خلال عمليات التقييم التي تجرى عليهم. - برمجة النشاطات الثقافية والرياضية والترفيهية التي تنظم في فائدتهم. المادة 96: تنظم المؤسسة لقاءات دورية بين الأولياء والمعلمين والأساتذة هدفها إقامة حوار مباشر بين المدرسة والأسرة, وتلتزم الأطراف المذكورة بالمشاركة فيها بما يخدم مصلحة التلاميذ ويرفع المردود المدرسي. المادة 98: تبادر إدارة المؤسسة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل إنشاء جمعية أولياء التلاميذ باعتبارها الإطار المفضل للربط بين الأسرة والمدرسة وتدعيم العلاقة بينهما. المادة 99: تساهم جمعية أولياء التلاميذ في إطار الأحكام القانونية والتعليمية السارية في تقديم الدعم المعنوي والمادي للمؤسسة. المادة 101: تشارك جمعية أولياء التلاميذ في المساعدة المعنوية للمؤسسة على معالجة المعضلات وتذليل الصعوبات التي قد تحول دون مزاولة التلاميذ لأنشطتهم المدرسية بصفة طبيعية

المرحلة الرابعة لعملية التقييم على مستوى الولايات انطلقت أمس.. تقارير مديريات التربية تطالب بتوحيد الدراسة بين 8,30 صباحا إلى 14 زوالا جميع التلاميذ ( نقلا عن جريدة الجزائر نيوز)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

تضمنت تقارير مديريات التربية الخمسين عبر الوطن الخاصة بمرحلة تقييم التعليم الالزامي، اقتراحات بتعميم وتوحيد توقيت تمدرس التلاميذ في كل الأطوار، أي بداية من الساعة 8,30 صباحا إلى 14 زوالا بعد أن كان مقتصرا على الابتدائي فقط، بهدف تخفيف الضغط على كل من التلاميذ والأساتذة بسبب كثافة البرامج المقررة وتقليص الحجم الساعي.
انطلقت، أمس، مرحلة تقييم التعليم الإلزامي على مستوى الولايات التي ستدوم إلى غاية الخميس المقبل، بعد أن انقضت المرحلة السابقة التي كانت على مستوى مديريات التربية الخمسين عبر الوطن، وحسب مصادر مطلعة بقطاع التربية فإن التقارير المنبثقة عن المرحلة السابقة للمدراء تضمنت عدة اقتراحات تتعلق أهمها بالمقررات الدراسية والحجم الساعي، حيث كشفت مصادرنا أن التقارير تضمنت نقطة أساسية تم التركيز عليها، وهي تقليص الحجم الساعي لجميع التلاميذ في المستويات التعليمية، وكذا اقتراحات بتعميم العمل بالتوقيت المعمول به في الطور الابتدائي أي الدراسة من الساعة 8,30 صباحا إلى غاية الساعة 14 زوالا، مشيرة إلى أن هذا الاقتراح يدخل في إطار تنظيم وتوحيد الحجم الساعي بالمؤسسات التربوية عبر الوطن، بعدما كان عمال التربية لولايات الجنوب قد دعوا الوزارة إلى تطبيقه نظرا لطبيعة المنطقة.
من جانب آخر، انطلقت، أمس، عملية التقييم على مستوى الولايات تدوم إلى غاية 7 مارس الجاري، سيليها تنظيم ندوات جهوية بين 11 و13 مارس ثم على مستوى وزارة التربية الوطنية بين 24 و 28 مارس، لتختتم بجلسات وطنية لتقييم الإصلاحات بين 9 و 11 أفريل، علما -حسبه- أنه لم يتم الفصل بعد فيما سيتم تنظيم جلسات أو ندوة وطنية.

صارة ضويفي


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى