موقع فدرالية جمعيات أولياء التلاميذ

موقع يهتم بانشغالات أولياء التلاميذ

اهلا وسهلا بضيوفنا الكرام فليكن شعارنا جميعا : فلنتجند من أجل منظومة تربوية أصيلة وعصرية ندعو الجميع لاثراء منتدانا بالمواضيع البناءة و الاقتراحات الهادفة بعض المقتفات من القانون التوجيهي الخاص بالتربية وهي:المادة 94: يقوم الأولياء في إطار التكامل بين الأسرة والمدرسة بمتابعة تمدرس أبنائهم والمواظبة عليه المادة 95: يجب على المؤسسة اطلاع الأولياء قصد تمكينهم من أداء الدور المطلوب منهم خاصة على ما يلي : - جدول التوقيت المقرر للتلاميذ والتغييرات التي قد تدخل عليه. - التغيبات والتأخرات والسلوكات التي تسجل عليهم - النتائج المدرسية التي يتحصلون عليها خلال عمليات التقييم التي تجرى عليهم. - برمجة النشاطات الثقافية والرياضية والترفيهية التي تنظم في فائدتهم. المادة 96: تنظم المؤسسة لقاءات دورية بين الأولياء والمعلمين والأساتذة هدفها إقامة حوار مباشر بين المدرسة والأسرة, وتلتزم الأطراف المذكورة بالمشاركة فيها بما يخدم مصلحة التلاميذ ويرفع المردود المدرسي. المادة 98: تبادر إدارة المؤسسة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل إنشاء جمعية أولياء التلاميذ باعتبارها الإطار المفضل للربط بين الأسرة والمدرسة وتدعيم العلاقة بينهما. المادة 99: تساهم جمعية أولياء التلاميذ في إطار الأحكام القانونية والتعليمية السارية في تقديم الدعم المعنوي والمادي للمؤسسة. المادة 101: تشارك جمعية أولياء التلاميذ في المساعدة المعنوية للمؤسسة على معالجة المعضلات وتذليل الصعوبات التي قد تحول دون مزاولة التلاميذ لأنشطتهم المدرسية بصفة طبيعية

سكنات وظيفية بكل مؤسسة تربوية للمعلمين والأساتذة( نقلا عن جريدة الشروق اليومي)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

[center]
كشف المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني الموسع، أن عدد الحصص السكنية التي أنجزت والتي هي في طور الإنجاز بولايات الجنوب، المخصصة للأساتذة الوافدين، قدرت بـ1000 وحدة سكنية من أصل 5 آلاف وحدة سكنية.
وأوضح الأمين الوطني المكلف بالإعلام والاتصال بالمجلس الوطني المستقل، مسعود بوديبة، لـ"الشروق" أنه خلال الثمانينيات كان قطاع التربية يستفيد من حصص سكنية لفائدة الأساتذة والمعلمين بكل بلدية، من مختلف الصيغ لكنه مع نهاية الثمانينيات زالت كل أنواع الاستفادات في ظل غياب الإعانات، وبالتالي لم تعد الدولة تخصص لهذا القطاع حصصا سكنية، على اعتبار أن الأستاذ ليس من حقه الاستفادة من سكنات اجتماعية لأنها موجهة لمحدودي الدخل.
وقال محدثنا أن المشروع الذي أعلن عنه وزير التربية السابق، والمتعلق بإنجاز 20 سكنا في كل مؤسسة تربوية ظل حبيس الأدراج ولم ير النور، في وقت طالب الوزير الحالي بضرورة تفعيل هذا المشروع من جديد، وإتمام التنازل عن السكنات الوظيفية للمستفيدين .
وبخصوص السكنات الوظيفية التي أطلقت بداية 2009، للوافدين إلى الولايات الجنوبية، أكد بوديبة أن عدد الحصص السكنية التي أنجزت والتي هي في طور الإنجاز لم تتعد 1000 وحدة سكنية من أصل 5 آلاف وحدة سكنية. وأضاف محدثنا أنه عقب انعقاد المجلس الوطني للنقابة في العاصمة يومي 3 و4 أفريل الجاري، تم تنصيب الأمانة الوطنية المؤقتة لأساتذة التعليم الإبتدائي، والأمانة الوطنية المؤقتة لأساتذة التعليم المتوسط، وهذا بعد ما تم تسجيل انخراطات جديدة.

نشيدة قوادري

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى