موقع فدرالية جمعيات أولياء التلاميذ

موقع يهتم بانشغالات أولياء التلاميذ

اهلا وسهلا بضيوفنا الكرام فليكن شعارنا جميعا : فلنتجند من أجل منظومة تربوية أصيلة وعصرية ندعو الجميع لاثراء منتدانا بالمواضيع البناءة و الاقتراحات الهادفة بعض المقتفات من القانون التوجيهي الخاص بالتربية وهي:المادة 94: يقوم الأولياء في إطار التكامل بين الأسرة والمدرسة بمتابعة تمدرس أبنائهم والمواظبة عليه المادة 95: يجب على المؤسسة اطلاع الأولياء قصد تمكينهم من أداء الدور المطلوب منهم خاصة على ما يلي : - جدول التوقيت المقرر للتلاميذ والتغييرات التي قد تدخل عليه. - التغيبات والتأخرات والسلوكات التي تسجل عليهم - النتائج المدرسية التي يتحصلون عليها خلال عمليات التقييم التي تجرى عليهم. - برمجة النشاطات الثقافية والرياضية والترفيهية التي تنظم في فائدتهم. المادة 96: تنظم المؤسسة لقاءات دورية بين الأولياء والمعلمين والأساتذة هدفها إقامة حوار مباشر بين المدرسة والأسرة, وتلتزم الأطراف المذكورة بالمشاركة فيها بما يخدم مصلحة التلاميذ ويرفع المردود المدرسي. المادة 98: تبادر إدارة المؤسسة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل إنشاء جمعية أولياء التلاميذ باعتبارها الإطار المفضل للربط بين الأسرة والمدرسة وتدعيم العلاقة بينهما. المادة 99: تساهم جمعية أولياء التلاميذ في إطار الأحكام القانونية والتعليمية السارية في تقديم الدعم المعنوي والمادي للمؤسسة. المادة 101: تشارك جمعية أولياء التلاميذ في المساعدة المعنوية للمؤسسة على معالجة المعضلات وتذليل الصعوبات التي قد تحول دون مزاولة التلاميذ لأنشطتهم المدرسية بصفة طبيعية

في تعليمة وجّهتها الوزارة إلى مدراء التربية: فتح المؤسسات دروس الدعم للراسبين في الدورة الأولى لـ”السنكيام” بين 16 و24 جوان( نقلا عن جريدة البلاد)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

وجهت وزارة التربية تعليمة إلى مديرياتها في الولايات تطالبهم فيها بفتح حجرات خاصة على مستوى المؤسسات التربوية لتقديم دروس الدعم ومعالجة يومية، خلال الفترة الممتدة بين 16 و24 جوان المقبل.
وتلقت مديريات التربية توجيهات من الوصاية بضرورة الالتزام بتقديم حصص المعالجة والدعم الخاصة بالتلاميذ السنة الخامسة ابتدائي الراسبين في الدورة الأولى المقررة اليوم يوميا إلى غاية التاريخ المذكور أعلاه أي عشية تنظيم الدورة الاستدراكية المقررة بتاريخ 25 جوان. وشددت التعليمة على ضرورة توفير جميع الشروط لإنجاح العملية، علما أن دروس الدعم تخص المواد الثلاث المعنية بالامتحان كاللغة العربية والرياضيات والفرنسية.
هذا ومن المقرر أن يشرف وزير التربية الوطنية عبد اللطيف بابا أحمد على انطلاق امتحانات شهادة التعليم الابتدائي في دورتها الأولى اليوم من ولاية تيزي وزو، علما أن الامتحان سيعرف مشاركة 621888 مترشحا بزيادة 20302 مترشح مقارنة بدورة 2012.

ك ل

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى