موقع فدرالية جمعيات أولياء التلاميذ

موقع يهتم بانشغالات أولياء التلاميذ

اهلا وسهلا بضيوفنا الكرام فليكن شعارنا جميعا : فلنتجند من أجل منظومة تربوية أصيلة وعصرية ندعو الجميع لاثراء منتدانا بالمواضيع البناءة و الاقتراحات الهادفة بعض المقتفات من القانون التوجيهي الخاص بالتربية وهي:المادة 94: يقوم الأولياء في إطار التكامل بين الأسرة والمدرسة بمتابعة تمدرس أبنائهم والمواظبة عليه المادة 95: يجب على المؤسسة اطلاع الأولياء قصد تمكينهم من أداء الدور المطلوب منهم خاصة على ما يلي : - جدول التوقيت المقرر للتلاميذ والتغييرات التي قد تدخل عليه. - التغيبات والتأخرات والسلوكات التي تسجل عليهم - النتائج المدرسية التي يتحصلون عليها خلال عمليات التقييم التي تجرى عليهم. - برمجة النشاطات الثقافية والرياضية والترفيهية التي تنظم في فائدتهم. المادة 96: تنظم المؤسسة لقاءات دورية بين الأولياء والمعلمين والأساتذة هدفها إقامة حوار مباشر بين المدرسة والأسرة, وتلتزم الأطراف المذكورة بالمشاركة فيها بما يخدم مصلحة التلاميذ ويرفع المردود المدرسي. المادة 98: تبادر إدارة المؤسسة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل إنشاء جمعية أولياء التلاميذ باعتبارها الإطار المفضل للربط بين الأسرة والمدرسة وتدعيم العلاقة بينهما. المادة 99: تساهم جمعية أولياء التلاميذ في إطار الأحكام القانونية والتعليمية السارية في تقديم الدعم المعنوي والمادي للمؤسسة. المادة 101: تشارك جمعية أولياء التلاميذ في المساعدة المعنوية للمؤسسة على معالجة المعضلات وتذليل الصعوبات التي قد تحول دون مزاولة التلاميذ لأنشطتهم المدرسية بصفة طبيعية

رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات أولياء التلاميذ “الحاج دلالو”: جهات خفية كانت وراء أحداث بكالوريا الفلسلفة( نقلا من جريدة البلاد)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

نفى أمس رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات أولياء التلاميذ، الحاج دلالو، أن تكون عقوبات جماعية ستطبق على ممتحني شهادة البكالوريا عقب الاضطرابات التي حدثت في اليوم الثالث في مادة الفلسفة، حيث قال المتحدث، على هامش مرافقته لوزير التربية عبد اللطيف بابا أحمد للإشراف على انطلاق امتحانات نهاية التعليم المتوسط بوهران، إنه من غير المعقول أن تطبق عقوبات جماعية على جميع الممتحنين في شهادة البكالوريا بسبب الأحداث التي عرفتها عدة ولايات الثلاثاء الماضي في امتحان مادة الفلسلفة، مرجحا أن ما جرى كان مفتعلا وأن أطرافا خفية هي التي حرّكت الأحداث، بدليل أن بعضها نشبت حتى قبل توزيع أوراق الامتحانات في عدة مراكز على مستوى العديد من الولايات، حسبه، مطمئنا أولياء التلاميذ بأنه لن تكون هناك إجراءات عقابية ضدهم لأن الاحتجاجات لم تكن شاملة، مضيفا أن جمعية أولياء التلاميذ تحصلت على معطيات وأدلة تؤكد ما يذهب إليه وهي الأدلة والمعطيات التي قال إنه سيكشف عنها لاحقا.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى