موقع فدرالية جمعيات أولياء التلاميذ

موقع يهتم بانشغالات أولياء التلاميذ

اهلا وسهلا بضيوفنا الكرام فليكن شعارنا جميعا : فلنتجند من أجل منظومة تربوية أصيلة وعصرية ندعو الجميع لاثراء منتدانا بالمواضيع البناءة و الاقتراحات الهادفة بعض المقتفات من القانون التوجيهي الخاص بالتربية وهي:المادة 94: يقوم الأولياء في إطار التكامل بين الأسرة والمدرسة بمتابعة تمدرس أبنائهم والمواظبة عليه المادة 95: يجب على المؤسسة اطلاع الأولياء قصد تمكينهم من أداء الدور المطلوب منهم خاصة على ما يلي : - جدول التوقيت المقرر للتلاميذ والتغييرات التي قد تدخل عليه. - التغيبات والتأخرات والسلوكات التي تسجل عليهم - النتائج المدرسية التي يتحصلون عليها خلال عمليات التقييم التي تجرى عليهم. - برمجة النشاطات الثقافية والرياضية والترفيهية التي تنظم في فائدتهم. المادة 96: تنظم المؤسسة لقاءات دورية بين الأولياء والمعلمين والأساتذة هدفها إقامة حوار مباشر بين المدرسة والأسرة, وتلتزم الأطراف المذكورة بالمشاركة فيها بما يخدم مصلحة التلاميذ ويرفع المردود المدرسي. المادة 98: تبادر إدارة المؤسسة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل إنشاء جمعية أولياء التلاميذ باعتبارها الإطار المفضل للربط بين الأسرة والمدرسة وتدعيم العلاقة بينهما. المادة 99: تساهم جمعية أولياء التلاميذ في إطار الأحكام القانونية والتعليمية السارية في تقديم الدعم المعنوي والمادي للمؤسسة. المادة 101: تشارك جمعية أولياء التلاميذ في المساعدة المعنوية للمؤسسة على معالجة المعضلات وتذليل الصعوبات التي قد تحول دون مزاولة التلاميذ لأنشطتهم المدرسية بصفة طبيعية

لـن نؤجّل امتحانات الباك والبيام ( نقلا عن جريدة النهاراليومي)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]



قالت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، إنه لن يتم تأجيل مواعيد إجراء الاختبارات النهائية لطلبة البكالوريا والرابعة متوسط تحت أي ظرف كان، مشيرة إلى أن الإضراب لن يرغم الوزارة على تأجيلهما .وأكدت، بن غبريت، في تصريح خصت به «النهار» أنه تم تثبيت مواعيد امتحانات شهادة التعليم الابتدائي والتعليم المتوسط «البيام» وشهادة البكالوريا وفق التواريخ المعلنة سابقا، مؤكدة أنه لن يكون هناك أي تعديل في هذه التواريخ مهما طالت مدّة الإضراب الذي دخل فيه الأساتذة مؤخرا.وكانت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، قد أكدت خلال حفل افتتاح السنة الدراسية من ولاية غرداية، أنه تم تسطير رزنامة الامتحانات الرسمية الخاصة بنهاية السنة الحالية، حيث ستكون امتحانات البكالوريا من 15 إلى 18 جوان، وشهادة التعليم المتوسط من 8 إلى 10 جوان، وشهادة التعليم الابتدائي يوم 3 جوان، في حين أشارت أن الوزارة ستحرص على تعويض الدروس الضائعة أيام الإضرابات خلال شهر مارس والعطلة الربيعية، بحرمان التلاميذ المتأخرين في الدروس من هذه العطلة لتدارك ما فاتهم خلال أيام الإضراب.ويعيش قطاع التربية هذه الأيام حالة من الشد والجذب بين الوزارة والنقابات التي لم تستأنف الدروس لحد الساعة، وهو الأمر الذي وضع آلاف الطلبة الذين سيجتازون الاختبارات النهائية في مأزق، حيث سيكونون مجبرين على الدراسة والتحضير بعيدا عن مؤسساتهم الرسمية.وكان المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس «كناباست»، قد أعلن استمرار إضرابه، وسط تذمر شديد من قبل التلاميذ وأوليائهم بسبب قلقهم حول مستقبلهم الدراسي، وذلك رغم التطمينات التي وعدت بها وزارة التربية، خلال اجتماعها مع نقابات القطاع، أين يبقى مصير التلاميذ خاصة المقبلين على الامتحانات النهائية مجهولا في ظل إصرار النقابات والأساتذة على مواصلة الإضراب. ومن المنتظر أن تعقد وزيرة القطاع، نورية بن غبريت، خلال الأيام القليلة القادمة اجتماعا حاسما مع جميع النقابات أين سيتم فيه الفصل نهائيا في قضية الإضراب.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى